اخبار منوعة

حكم عدم توجيه الحيوان إلى القبلة في الاضحية

أجابت دار الإفتاء المصرية، على استفسار بخصوص الحكم الشرعي في توجيه الحيوان إلى اتجاه القبلة عند الذبح حتى يكون حلالًا، وهل هو من القرآن والسنة أم لا؟

وقالت دار الإفتاء: ” شروط الذبح في الحالات التي يكون الذبح فيها اختياريًّا هو أن يكون الذبح بين مبدأ الحلقوم ومبدأ الصدر “.

وأضافت: ” يرى الحنفية قطع الحلقوم والمريء وأحد الودجين، ويرى المالكية ضرورة قطع الحلقوم والودجين ولا يشترط قطع المريء، وقال الشافعية والحنابلة: لا بد من قطع الحلقوم والمريء “.

وأوضحت أنه لم يشترط الفقهاء أي شروط أخرى لحل الحيوان وأكل لحمه، ولكنهم قالوا: يكره ترك التوجه إلى القبلة، فترك التوجه إلى القبلة من المكروهات وليس من ضمن شروط صحة الذبح، وبالتالي حِلّ الحيوان للأكل.

وأشارت إلى أنه حال تيسر للذابح توجيه الحيوان إلى القبلة فعليه فعل ذلك، وإذا لم يمكنه التوجه إلى القبلة فلا شيء في ذلك ويكون الذبح حلالًا بالشروط التي ذكرها الفقهاء.

السابق
لقاح جديد يثبت كفاءته في علاج كورونا بعد تجربته على القردة
التالي
حليمة بولند : أتمنى أكون أول واحدة اتحاسب في قضية غسيل الأموال

اترك تعليقاً